تلاميذ نور الرسالة يرسمون البسمة على وجوه نزلاء ونزيلات مركز استقبال المسنين بخنيفرة

نظم مركب نور الرسالة للتربية و التعليم الخصوصي بخنيفرة زيارة تضامن و تراحم لنزيلات و نزلاء مركز استقبال الأشخاص المسنين بخنيفرة صبيحة يوم الجمعة الفائت 30/03/2018 و ذلك تحت إشراف الحارس العام رشيد الكامل .
و قد كان في استقبال التلاميذ نائب مدير المركز الذي نوه بالمبادرة و قدم مجموعة من المعلومات حول المرفق وطرق تسيره و مكوناته ووضعيات نزيلاته و نزلائه ، كما مكنهم من القيام بجولة بمرافق المركز .
تمثل الهدف من هذه الزيارة التي تدخل في إطار برنامج الأنشطة الموازية للمدرسة في غرس و ترسيخ قيم التضامن و التآخي و إذكاء روح التكافل الاجتماعي و التفاعل الايجابي مع كافة شرائح المجتمع في نفوس التلاميذ و التلميذات مع العمل على فتح نوافذ الفرح و الأمل أمام شريحة من المجتمع تعاني من الإقصاء الاجتماعي هذا بالإضافة إلى تنزيل أحد مكونات دروس التربية على المواطنة على أرض الواقع.
و بعد و جبة الفطور التي حرص التلاميذ على تقديمها للمسنين في جو من الفرح كما تبادل التلاميذ الأحاديث الودية مع المسنين و المسنات قصد التقرب إليهم و الاستماع إلى همومهم و إشعارهم بالاهتمام و الرعاية و الدفء ، حيث أظهر هؤلاء المسنين الكثير من الود و المحبة تجاه التلاميذ و قد تمكن التلاميذ من خلال هذه المبادرة من رسم الابتسامة على شفاه المسنين و المسنات و إدخال البهجة و السرور على قلوبهم التي تعاني من الحرمان العاطفي بعيدا عن دفئ الأسرة و رعايتها .
وقد حققت هذه الزيارة مجموعة من الأهداف التربوية و الاجتماعية المتوخاة منها و رسخت في نفوس التلاميذ قيمة إنسانية مهمة ألا و هي أهمية دور الرعاية الاجتماعية في حفظ كرامة المسنين.